مدخل في الفيزياء الكونية - الصفحة 9 - ملتقى الفيزيائيين العرب
  #81  
قديم 23-01-2014, 19:51
الصورة الرمزية badtime
badtime
غير متواجد
فيزيائي جـديد
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
المشاركات: 1
افتراضي

مشكور على الموضوع القيم
__________________
أحلك الأماكن في الجحيم لأولئك الذين يحافظون على حيادهم في الأزمات الأخلاقية
رد مع اقتباس
  #82  
قديم 20-04-2014, 05:33
الصورة الرمزية روحي فداك يا رسول الله
روحي فداك يا رسول الله
غير متواجد
فيزيائي جـديد
 
تاريخ التسجيل: Apr 2014
المشاركات: 11
افتراضي

جزاك الله خيرا على هذه المعلومات
رد مع اقتباس
  #83  
قديم 20-07-2014, 23:24
الصورة الرمزية المخترع adeson
المخترع adeson
غير متواجد
فيزيائي متميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
الدولة: الأردن
المشاركات: 309
افتراضي

شكراً جزيلاً .....موضوع رائع
رد مع اقتباس
  #84  
قديم 08-08-2017, 06:48
الصورة الرمزية منير قنيش
منير قنيش
غير متواجد
فيزيائي نشط
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
المشاركات: 75
افتراضي شكر

السلام عليكم ورحمة الله

أشكر كل متتبعي الموضوع

وآسف على الغياب الطويل
رد مع اقتباس
  #85  
قديم 08-08-2017, 07:01
الصورة الرمزية منير قنيش
منير قنيش
غير متواجد
فيزيائي نشط
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
المشاركات: 75
افتراضي حياتنا مهددة



مناخنا يعاني

الحفاظ على أرضنا يستلزم منا مـعــرفـتها معرفة صحيحة


إن كوكب الأرض جسم لا يمكن سبر أغواره أو تفكيكه لمعرفة ما بداخله، لكننا لو أسقطنا عليه ضوء النظرية الكلية أو الشاملة التي سنناقشها فيما بعد سنجد أن هذا الجسم لم تعرف مكوناته الأولية الحرارة قط. لأنه وببساطة كيف لجسم بحجم الأرض بداخله حرارة تتجاوز الخمسة آلاف درجة مئوية أن يحتفظ بكمية هائلة من الجليد المتموضع في القطبين وبمياه المحيطات والبحار لمدة تقدر بمئات الآلاف من السنين؟ مع العلم أن الحرارة تؤثر على الأجسام عن بعد، فكيف يكون بإمكان قشر رقيق من الصخور أن يصد حرارة مثل التي وصفها العلماء بداخل الأرض واضعين في الحسبان مبدأ التوصيل الحراري أو انتقال الحرارة بالتوصيل الذي هو الانتقال التلقائي للطاقة الحرارية عبر المادة من منطقة ذات درجة حرارة مرتفعة إلى منطقة أخرى ذات درجة أقل سعياً وراء الحصول على تجانس حراري...

هذا، وتختلف طبيعة مدار الأرض في هذه النظرية عما جاء به قانون كيبلر الأول الذي رسم فيه مسار الأرض محيط قطع ناقص وهو ما يجعل بعد الأرض عن الشمس يتغير على مدى العام مما يؤثر على سرعتها وهو ما جاء في قانونه الثاني. وهذا غير صحيح لأن مسار الأرض دائري، وكل نقطه تبعد بنفس المسافة عن المركز كما أن سرعتها لا تتعلق بقربها أو بعدها عن الشمس بل تتعلق بالعوامل المسببة لحركتها. وتشرح نظرية تركيب الكون الشاملة ذلك بوضوح وبدلالة علاقة حركتي الأرض فيما بينهما فلولا دورانها الأولي من الشرق إلى الغرب حول محورها مرة كل شهر لما دارت حول الشمس، هذا بالإضافة إلى أن محور دورانها موازي إن لم أقل متطابق مع المماس للمدار وليس عموديا عليه أو مائلا بزاوية معينة.

لقد بدأ كوكبنا حياته بشكل مغاير لما تعلمناه في المدارس وهذا يمكن التطرق إليه بالتفصيل فيما بعد، إنه نشأ من كرة جليدية وبحجم أولي أكبر بكثير مما هو عليه الآن حيث أن نصف قطره كان يساوي نصف قطر الكرة الأرضية الحالي زائد سمك الغلاف الجوي، إلا أن التطورات التي عرفها كوكبنا طيلة مئات الآلاف من السنين التي مرت نتيجة تأثير حرارة الشمس عليه جعلت حجمه يصغر تدريجيا إلى أن وصل إلى حجمه الحالي. ويظهر تأثير الحرارة على مكونات الكوكب بشكل واضح على مستوى خط الاستواء أولا، المكون من أقرب النقط على الكوكب إلى الشمس، مما يجعل الجليد يذوب في هذا المستوى قبل باقي المستويات. وما نعرفه عن ذوبان الجليد أن حجمه الكلي يتقلص عندما يتحول إلى الحالة السائلة، كما أن جزيئات الماء تتحول بفعل الحرارة إلى بخار.

وتستمر عملية الذوبان إلى غاية ظهور الغلاف الواقي، وهو مكان يحيط بالكوكب يبدو شاغرا إلا أن الأمر عكس ذلك فهو يتكون من جسيمات دقيقة جدا سأطلق عليها اسم محدد تنتج عادة عن تقلص حجم الجليد بعد ذوبانه ومثل هذا الحيز هو ما ننظر إليه بعين الاعتبار لما نريد تجميد قارورة ماء حيث لا نملأها حتى السدادة. هذه الجسيمات تنفصل عن جزيء الجليد وتبقى رهن إشارته كلما أتيحت له فرصة العودة إلى حالته الطبيعية بعد تحوله إلى ماء علما أن فرصته الوحيدة لتحقيق ذلك هي انخفاض درجة الحرارة. وبعد ظهور الغلاف الواقي يأتي الغلاف الجوي الناتج أساسا عن تحول الماء من حالته السائلة إلى الغازية خلال عملية التبخر. فكلما صغر حجم الكوكب كبر حجم الغلاف الجوي.

وقبل أن يصل إلى مرحلته الحالية قطع كوكبنا أشواطا عديدة من التطور بفعل الطاقة المستمدة من الشمس والتي تتجلى في تبخر ذلك الحجم الهائل من الماء الناتج عن ذوبان الجليد الأولي وتتجسد في ظهور الغلاف الصخري المترسب فوق النواة الجليدية.

إن تبخر الماء حتى لو كان خالصا يترك قشرة صلبة في قاع الإناء الذي تم فيه التسخين، ومصدر هذه القشرة هو تجمع الروابط التي كانت تربط جزيئات الماء قبل تبخره، وهي لم تكن لتظهر لولا الكمية الكبيرة من الماء التي تبخرت نظرا لصغرها، فمثلما توجد جسيمات تربط مكونات الماء عند درجة حرارة معينة ليصبح جليدا هناك جسيمات تربط مكونات الماء يفتقدها هذا الأخير عندما يصير بخارا. هذه الجسيمات المترسبة هي ما يدخل في تشيكل النسخة الأولية للغلاف الصخري.

لقد نتج الغلاف الصخري عن تحول الطبقة الأولية بتفاعل مكوناتها تحت عامل الضغط والحرارة والزمن، يتغير شكله تناسبا مع صغر سمك محور الأرض المتجمد. إن هذا التآكل التدريجي الذي تعرفه نواة الأرض المتجمدة المتصلة بالقطبين هو ما يؤدي إلى انكسار طبقات الغلاف الصخري الموجودة فوقها، إنه سبب الزلازل التي تصيب الطبقات الأرضية الأمر الذي يجعلها تتباعد من جهة وتتقارب من جهة أخرى حسب موقعها على الخريطة لحظة التكسير، كما هو السبب في طمر مناطق بأكملها. أما البراكين فهي تنتج عن التفاعلات الكيميائية التي تحدث بين المكونات الداخلية للغلاف الصخري تحت القشرة الأرضية وليست تدفقا لصهارة اللافا. فالمفروض إن كان أمر الحديد المنصهر في باطن الأرض صحيحا، الحصول على جبل أو تل حديدي بعدما يبرد البركان وليس على صخور البازلت والجرانيت.

نعرف عن الصخور الجيرية أنها تحتفظ بالحرارة إن تم تسخينها كما بإمكانها التحرر منها وقتما وصلها الماء. وهذا معلوم حتى لدى رجل الشارع. فماذا عن التسخين الشمسي لطبقة كبيرة منها؟
إن كمية الجليد الأولي المتبقي على الأرض أصبحت قليلة.. والحفاظ عليه مرتبط بحفاظنا على المناخ. وتتوزع هذه الكمية المتبقية على القطبين الشمالي والجنوبي وعلى طول المحور الرابط بينهما، ما يشبه شكل تفاحة أكلت ولم يبق فيها سوى القطبين والنواة المحملة بالبذور.
مكونات الغلاف الجوي

يعد الغلاف الجوي جزءا من جسم كوكب الأرض تحول من حالة صلبة إلى حالة سائلة ثم إلى حالة غازية وبشكل عام هو كمية من الهواء تحيط بالأرض على شكل طبقات داخل فلكة.
ويتكون الغلاف الجوي من 4 طبقات رئيسية: 1- الغلاف الواقي، 2-الغلاف المضغوط: وهو سقف الغلاف الجوي إن اعتبرنا الغلاف الواقي سطحه، 3- الغلاف المرن: ويتميز بمرونته وقابليته للتقلص والتمدد 4- الغلاف المماس: ويعتبر أدنى الطبقات الرئيسية وهو يحتك بشكل مباشر مع سطح الأرض

ويتشكل كل من الغلاف المضغوط والمرن والمماس من طبقتين واحدة علوية وأخرى سفلية وفي كل واحدة درجات، هذا بالإضافة إلى أن الغازات تنتج عنها طاقة سلبية أثناء تنقلها من غلاف أدنى إلى آخر أعلى.

القوى المؤثرة على الأرض:

إن التطور الذي عرفته الأرض بفضل الطاقة المستمدة من الشمس لم يتوقف عند هذا الحد فقط بل تجاوز حدود البساطة وتوغل في التعقيد بسبب الانبعاثات التي لا تتوقف ولا لحظة (الغازات التي تبعث بها الأرض للغلاف الجوي من تبخر المياه، ما تبعث به النباتات والأشجار ليلا ونهارا، الغازات الناتجة عن التفاعلات بين العناصر داخل الكوكب، احتراق الغابات ... إضافة إلى مداخن المصانع والسيارات وهذا مؤسف جدا)

أين تذهب كل هذه الكمية الهائلة من الغازات المنبعثة؟

إنها تستقر طبعا في داخل الغلاف الجوي بعدما تقطع مراحل عديدة من التحول انطلاقا من غازات مركبة ذات كثافة عالية إلى مركبة ذات كثافة أقل ثم من بسيطة ذات كثافة عالية إلى بسيطة ذات كثافة أقل. وهكذا يستمر حال الانبعاثات دون توقف بسبب الضغط الناشئ عن قوة الانبعاث ليستقر ما يسمى بالهيدروجين في الطبقة العلوية من الغلاف المضغوط ثم يأتي بعده ما يسمى بالهيليوم في الطبقة السفلية أما الغلاف المرن بطبقتيه العلوية والسفلية فهو يتكون من غازات قابلة للتقلص والتمدد بدرجات، وأخيرا الغلاف المماس فالطبقة العلوية منه تتشكل من غازات مركبة أقل كثافة أما الطبقة السفلية منه فهي تتسع لكل الانبعاثات من غازات مركبة أكثر كثافة إلى غازات معقدة يبعث بها الإنسان.

بالإمكان اعتبار الغلاف المماس كالقلب والرئة في وظيفته داخل الغلاف الجوي، لديه نبض على مستوى الطبقة السفلية وهذا يمكن استنتاجه مباشرة عند ركوب البحر والشعور بالتموج الذي يعتبر مرآة تعكس صورة الحركة القائمة فوق أو الغطس في أعماق المحيط لمشاهدة تأثير النبض على حركة النبات بقاعه، كما يجمع الغلاف المماس قدرا هائلا من الهواء المتحول بفعل الضغط داخل طبقته العلوية التي تلعب دور الرئة ثم ينفث أو يلقي به خارجا وبالضبط في الحيز الضيق بينه وبين الغلاف المرن أعلاه عبر صمام لا يرى بالعين أو بالتليسكوب لكونه شفافا لكن يمكن لمسه والشعور به عندما تنشأ عنه ظاهرة الأورورا تحديدا بين الغلاف المماس والغلاف المرن والتي لا أحد يعرفها أكثر من سكان القطب الشمالي والجنوبي. هذا الأمر تتولد عنه موجة يمكن تسميتها موجة الدهق التي تعتبر السبب وراء كل ما يحدث على سطح الأرض من دوران في 24 ساعة ومد وجزر ورعد وبرق ورياح شديدة وأعاصير وزلازل وكل باقي الظواهر التي تهدد الحياة.


إن التشبيه وإعطاء الأمثلة وإسقاط الشيء المبهم على شيء معلوم يساعد على الفهم وإدراك الحقائق.

لهذا، سأمثل ما تبعثه الأرض من غازات دون توقف إلى الغلاف الجوي بما يشبه عملية تزويد إطار العجلة بالهواء تدريجيا عن طريق النفخ.

إن ما يحدث داخل إطار العجلة أثناء النفخ سيساعدنا على فهم تركيب غلافنا الجوي وإدراك التقلبات التي تطرأ على المناخ كما سيجعلنا نلمس ما يسمونه "بالجاذبية" التي لا أنكر وجودها الملموس كقوة مؤثرة لكنني أرفض تفسيرها بفكرة الجذب وأحبذ فكرة الدهق (شدة الضغط). إن غلافنا الجوي الذي يلف ويحيط بنا من كل الجهات شأنه شأن الهواء المنحصر داخل إطار عجلة، فكلما زاد النفخ كلما اشتدت القوة الضاغطة على الغلاف "الإطار المطاطي" وبالتالي ترتد قوة الانبعاث هذه كقوة دهق على السطح "إطار الألومنيوم" من كل الجهات.

إن نيوتن لحظة اكتشافه هذه القوة لم يكن ينظر سوى من الزاوية التي كان يرى منها التفاحة وهي تسقط على الأرض، فلو كان حينها ينظر من فوق الشجرة إلى الأسفل لتساءل عن القوة التي دفعت بالتفاحة إلى السقوط من الغصن إلى سطح الأرض وليس عن القوة التي جذبتها. فليس هناك قوة تستحق تسميتها جاذبية لأنه ليس في الأرض ما يجذب وإنما هناك دفع من أعلى الغلاف الجوي نحو أسفل إلى مركز الأرض. إن إسحاق لم يخطئ لما استلهم القوة التي حركت التفاحة نحو الأرض وكان قد قال عنها القوة الخفية في بداية الأمر وهذا صحيح، لكنه أخطأ في تفسير المسبب لهذه القوة بعدما شعر بأن التفاحة انجذبت للأرض.

لقد كانت قوة الدهق هذه في بداية الأمر ضعيفة جدا ثم مع مرور الزمن (آلاف السنين) أصبحت شدتها تتضاعف وتتضاعف إلى أن وصلت إلى قيمتها الحالية والتي ستزداد في المستقبل مع ازدياد الغازات المنبعثة من الأرض، وهذا هو سبب انقراض الدينصورات وكل الكائنات العملاقة من أشجار وحيوانات. قد تكون زيادة نسبة هذه القوة خلال ال 3000 سنة التي مرت هي ما منع طيور الدجاج من الطيران.. الذي لولا تربية الانسان له لكان انقرض.

لم تنقرض الدينصورات وإنما حجم أجسامها صغر، ونحن البشر كالدينصورات لنا نفس المصير فبعد أن كنا عمالقة ها نحن نقترب من حجم السنافر. وهذا يعود بالدرجة الأولى لصغر حجم الأرض بصغر نواتها المتجمدة نظرا للحرارة المستمدة من الشمس ولزيادة شدة الضغط المسلط على محيط الأرض بسبب الانبعاثات المتواصلة أيضا.

هذه القوة المسلطة من الغلاف الجوي على السطح من جميع جهات الكرة الأرضية، تدفع بالأشياء كيفما كانت نحو المركز بنفس السرعة وهذا ما يفسر لغز السقوط الحر للأجسام ووصولها إلى السطح في نفس الوقت رغم اختلاف كتلها!

رد مع اقتباس
  #86  
قديم 08-08-2017, 07:08
الصورة الرمزية منير قنيش
منير قنيش
غير متواجد
فيزيائي نشط
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
المشاركات: 75
افتراضي


إن " قوة الدهق ": هي السبب في تقوس ظهر الانسان بعدما يهرم وتضعف قوته، هي السبب في سقوطنا عندما نفقد التوازن ونشعر وكأن قوة ما تدفعنا من فوق قبل السقوط علما أن المشي يتطلب منذ البداية من الطفل التدريب المتواصل للحفاظ على التوازن أثناء الحركة وسط هذه الكمية الكبيرة من الهواء المضغوط، هي السبب في انهيار البنايات ذات الأساسات الضعيفة، السبب في تدحرج الأشياء على المنحدرات ما عدا بعض النقط على الأرض التي تعجز قوانين الفيزياء المقررة عن تفسيرها بينما حلها موجود... هي السبب في انسيابية الماء

قوة الدهق التي تشد الأشياء إلى الأرض هي القوة الخفية التي أطلق عليها نيوتن اسم الجاذبية وقال عنها آينشتاين انتفاضة القصور الذاتي. هذه القوة التي تضغط علينا من أعلى الغلاف الجوي هي مرتدة لقوة الانبعاث، ليست ثابتة وإنما تتغير قيمتها.

قوة الانبعاث هي ما سبق لأرخميدس أن لاحظ جزء منها وهو وسط الماء وكانت قد شغلت تفكيره كثيرا ما دفعه إلى اكتشاف ما يعرف بدافعة أرخميدس. لكن لم يخطر على باله حينئذ السبب وراء هذه القوة وتأثيرها على الأشياء في اليابسة وعلى الغلاف الجوي.

بعض المفاهيم عن موجة الدهق

تنشأ موجة الدهق عن عملية تقلص وتمدد تحدث في طبقتي الغلاف المماس وهي نوعان: موجة دهق قصيرة وأخرى طويلة.

موجة الدهق القصيرة: هي موجة طولية حيث منحى التموج يكون موافقا لمنحى الانتشار، تحدث في الطبقة السفلية للغلاف المماس وهي تضرب سطح الأرض مباشرة بقاعها بينما القمة فتأثيرها يكون على الطبقة العلوية للغلاف المماس. لها تردد وطول يمكن حسابهما كما أنها تتكرر كل 6 ثواني تقريبا. وترتبط بها كل أشكال الحياة التي تعرفها المخلوقات.

[uموجة الدهق الطويلة[/u]: هي موجة عرضية حيث منحى التموج يكون متعامدا مع منحى الانتشار، تحدث بين الطبقة العلوية للغلاف المماس وبين الغلاف المرن وهي تضرب الأرض مرتين في 24 ساعة بمعنى أنه كل 12 ساعة تنتج موجة، فتصل القمة خلال 6 ساعات نفث بسبب قوة الانبعاث الطويلة تتحرك في غضونها الأرض وغلافها المماس ربع دورة من الغرب إلى الشرق عكس حركة باقي مكونات الغلاف الجوي زائد القمر التي تدور جميعها مرة كل شهر من الشرق إلى الغرب، أما ربع الدورة الثاني فيحدث هو الآخر خلال 6 ساعات وذلك بسبب القوة المرتدة من الغلاف المرن والمتمثلة في قاع موجة الدهق إنها قوة الدهق الطويلة التي تصطدم بالسطح محدثة المد البحري مرتين في 24 ساعة مرة من جهة الهادئ ومرة ثانية من جهة إفريقيا تناسقا مع قوة النفث الطويلة التي تحدث هي الأخرى مرتين في اليوم مرتكزة على نقطتين أساسيتين على السطح الأولى جهة المنطقة الاستوائية الامريكية والثانية جهة اندونيسيا وذلك طبعا كي تستطيع التفريغ خارج الغلاف المماس ويمكن تمثيل ذلك بمحاولة دفع سيارة حيث تكون قوة ضغط القدم على الأرض هي السبب في الحركة وليس قوة عضلات الكتف والذراع وهناك مثال آخر أكثر وضوحا وهو لحركة الطائرة أو لانطلاق الصاروخ فلولا النفث للخلف لما تسارعت حركته إلى الأمام. وما يحدث لصفارة طنجرة الضغط حيث يتم تفريغ الضغط الزائد تناسبا مع حركتها لأكبر دليل على ما أقوله.

جدير بالذكر هنا أن أتطرق إلى التأخر الذي تعرفه عملية المد والجزر يوميا بمدة زمنية قدرها 36 دقيقة تقريبا على الساحل الأطلسي. إن السبب الذي لا علاقة له بجاذبية القمر هو توقف الأرض عن الدوران كليا من الغرب إلى الشرق مدة 9 دقائق كل 6 ساعات، 18 دقيقة كل 12 ساعة، 36 دقيقة خلال 24 ساعة وهذا ما أثبته تجريبيا. إن هذا التوقف عن الحركة من الغرب إلى الشرق الذي تعرفه الأرض هو لحظة الصفر التي يتحول فيها الفعل إلى رد فعل، من قوة نفث إلى قوة دهق.


رد مع اقتباس
  #87  
قديم 13-12-2017, 21:52
الصورة الرمزية منير قنيش
منير قنيش
غير متواجد
فيزيائي نشط
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
المشاركات: 75
افتراضي تقييم

مساء النور رواد منتدى الفيزيائيين العرب

لا أريد شكر على الموضوع ولا أرغب في التمجيد

ما أوده هو فهم ما يجري حولي .. وتمكنت من ذلك .. وعندي منظور جديد أنظر به للأشياء،، عالم مغاير لما حاولوا ترسيخه في أذهاننا.. وتاريخ حقيقي للأحداث لا أظن أنه سيتماشى مع عقولكم نظرا للبرامج التي حملوها وثبتوها في عقولكم من الابتدائي إلى الدراسات العليا

أنا إنسان خرج من الفقاعة التي صنعها الآخرون ووضعوني بداخلها غصبا (التربية والتعليم).. !!

تمردت بالعقل ووقّفت كل عمل زهرة العصعص خاصتي .. تأملت مليا في غرفة الاستقبال (كل ما يؤثر في من داخل جسمي أو من خارجه) ثم حاولت أن أراقب كل تأثير يؤثر في.. حتى لو هو شيء بسيط
وصنعت مقاومة برمجتها كما أود أنا وليس غيري وكانت النتائج مذهلة

أنا إنسان .. يعني أنا خليفة الله على الأرض

أنا إنسان.. يعني أنا موجود

إني أنظر للعالم الحقيقي من نافدة غير التي عودكم الآخرون النظر منها ..

أتساءل لما لا تحاولوا ولو لمرة واحدة يا رواد المنتدى القدامى والجدد أن تتوقفوا من مشاهدة الفيلم من زاوية واحدة كما أراد المخرج .. لما لا تنظروا من زوايا متعددة ..



ليلتكم سعيدة
رد مع اقتباس
  #88  
قديم 23-02-2018, 00:33
الصورة الرمزية Astrophysicist H. Abjyed
Astrophysicist H. Abjyed
غير متواجد
فيزيائي جـديد
 
تاريخ التسجيل: Feb 2018
المشاركات: 1
افتراضي

احسنت الكتابة
ولكن قلل من حجم كتاباتك لان الكثير يمل من المواضيع المطولة حتي وان كانت جيدة المحتوي
رد مع اقتباس
  #89  
قديم 11-03-2018, 21:55
الصورة الرمزية nadennader
nadennader
غير متواجد
فيزيائي جـديد
 
تاريخ التسجيل: Mar 2018
المشاركات: 8
افتراضي شركة تنظيف ومكافحة

شركة تنظيف خزانات بخميس مشيط
شركة نقل اثاث بخميس مشيط
شركة تنظيف موكيت بخميس مشيط
شركة تنظيف مجالس بخميس مشيط
شركة عزل اسطح بخميس مشيط
شركة مكافحة حشرات بخميس مشيط
شركة عزل حمامات بخميس مشيط
شركة تنظيف خزانات بمحايل
شركة عزل اسطح وحمامات بمحايل
شركة مكافحة حشرات بمحايل
شركة تنظيف منازل بمحايل
شركة كشف تسربات بخميس مشيط
شركة كشف تسريات بمحايل
شركة عزل خزانات بمحايل
شركة دهانات بابها وخميس مشيط
شركة مكافحة حشرات باحد رفيدة
نور المدينة رائدة شركات التنظيف والمكافحة والعزل بالمملكة خدمة رائعة فى كل المجلالات لدينا كل المقومات التى جعلتنا فى الصدارة من اسطول عمالة قوى وامين ولة خبرة كبيرة لانة يعمل معنا منذ عشرات السنون واجود واحدث معدات ومواد تنظيف ومبيدات ومواد عزل ومع كل هذة الامتيازات لا تتوقع اسعار عالية نقدم اسعار مريحة تناسب الجميع
رد مع اقتباس
  #90  
قديم 05-04-2018, 02:20
الصورة الرمزية منير قنيش
منير قنيش
غير متواجد
فيزيائي نشط
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
المشاركات: 75
افتراضي استغرب لما يوجد في العقول .. ما دخل الحامض فالزميته؟

يا إلاهي

بالله عليكم ذكروني بما كنا نتحدث عنه؟؟؟؟؟؟؟


عيب وعار أننا نخلط بين شعبان و رمضان

تصبحون على خير
رد مع اقتباس
اضافة رد

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع: مدخل في الفيزياء الكونية
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قاموس مصطلحات الفيزياء الكونية ، فيزياء الارض والفلك عاشق الطبيعة قسم الكتب الإنجليزية 11 16-06-2010 22:21
مدخل في الفيزياء الكونية منير قنيش منتدى الفيزياء الكونية. 0 13-11-2007 00:30
الفيزياء الكونية....النجوم المستعرة محمود الجنابي منتدى الفيزياء الكونية. 13 26-04-2007 21:40
منتدى الفيزياء الكونية محمود الجنابي منتدى الفيزياء الكونية. 0 14-02-2007 12:46
الفيزياء الكونية والحقيقة الغائبة katib71 منتدى الفيزياء الكونية. 2 21-10-2006 00:29






الساعة الآن 09:09



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir