ما هو تجلط الدم ( تخذر الدم ؟ و كيف يحدث ؟ - ملتقى الفيزيائيين العرب
  #1  
قديم 22-04-2010, 00:48
الصورة الرمزية دلع بنوته
دلع بنوته
غير متواجد
مسجل في الدورة الثانية لتعليم الفيزياء
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 1,945
افتراضي ما هو تجلط الدم ( تخذر الدم ؟ و كيف يحدث ؟

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

ما هي عملية تجلط الدم ؟
يحدث تجلط الدم إما في السطح الخارجي للجلد ( عند حدوث الجروح ) أو داخليا ( داخل الجسم )

تخثر الدم هو ردة فعل الجسم على إصابة ألأوعية الدموية والنزيف وهو يشمل جهدا متناسقا بين الصفيحات وعدد كبير من بروتينات التخثر في الدم (أو العوامل) من ضمن ذلك “العامل النسيجي” الذي يؤدي إلى حدوث تجلط الدم.
هي عملية تحول الدم من الحالة السائلة له إلى تجمعات دموية متماسكة. ويحدث تجلط الدم في أماكن مختلفة في الجسم مثل شرايين القلب والأرجل وبسبب عوامل مختلفة.
وبما أن المحافظة على سيولة الدم ضرورية لقيامه بوظائفه الطبيعية, لذلك أي خلل قد يؤدي إلى تجلط الدم في الأوعية يؤثر بشكل كبير على صحة الإنسان و قد يتسبب في الوفاة في كثير من الأحيان.
هناك عوامل عديدة قد تساعد في الإصابة بأمراض تجلط الدم, منها عوامل مكتسبة مثل الإصابة ببعض أمراض جهاز المناعة, و أمراض القلب, و السرطان, و التدخين.أو عوامل وراثية مثل حدوث طفرة في أحد الجينات المسئولة عن عوامل التجلط .
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 22-04-2010, 00:49
الصورة الرمزية دلع بنوته
دلع بنوته
غير متواجد
مسجل في الدورة الثانية لتعليم الفيزياء
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 1,945
افتراضي رد: ما هو تجلط الدم ( تخذر الدم ؟ و كيف يحدث ؟

التخثر الداخلي
يحدث لعدة أسباب
أهمها


• تجلط الدم و علاقته بالإجهاض المتكرر:
تعرف أمراض الدم الوراثية المرتبطة بتجلط الدم على أنها الاستعداد الوراثي لحدوث الجلطة نتيجة طفرة في عدد من الجينات و التي تؤدي بدورها إلى حدوث خلل و عدم توازن بين عمليتي تجلط الدم و سيولته.
وترتبط هذه الطفرات بعدد من الأمراض والمشاكل من أهمها الإجهاض المتكرر وهى مشكلة تعانى منها 3% من السيدات .وقد تكون المشكلة لدى احد الزوجين في عدد من الجينات أهمها:

Factor V Leiden , prothrombin , methylenetetrahydrofolate , ( MTHFR)

وتكمن علاقة أمراض تجلط الدم بالمرأة الحامل, في التغيرات الجسدية و الفسيولوجية العديدة التي تطرأ على الأم في فترة الحمل, بالإضافة إلى زيادة معدل هرموني الأستروجين و البروجسترون في الدم و تمدد الرحم, تحدث كذلك زيادة طبيعية في عوامل تخثر الدم والتي تجعل المرأة الحامل أكثر عرضة من غيرها لمثل هذه الأمراض.
أما إذا كانت المرأة الحامل لديها هذا الاستعداد الوراثي لحدوث الجلطة والناتج عن خلل في احد جينات عوامل التجلط فتزيد نسبة الخطورة في فقد الجنين وتزيد الخطورة حسب الجين الذي حدثت به الطفرة.
وفى بعض الحالات تكون المشكلة عند الجنين حيث تم توريثه احد الجينات المصابة من الأم أو الأب وأيضا في هذه الحالة تكون هناك خطورة في فقد الجنين .

• ومن الدلائل الهامة التي تشير إلى وجود خلل جيني لدى السيدة الحامل:
- ارتفاع في ضغط الدم قبل 34اسبوع من الحمل .
- انفصال في المشيمة.
- ولادة أطفال بأوزان قليلة.
- موت الأجنة داخل الرحم.
وكجميع الأمراض الوراثية فان صلة القرابة بين الأم والأب دائما تعزز فى انتشار الطفرات المختلفة وتريد الاحتمالية فى أن يتلقى الجنين أكثر من مورث مصاب بالخلل.

• التشخيص:
قد يكون من الصعب تشخيص مثل هذه الحالات من خلال الأعراض الظاهرة خلال فترة الحمل لان مثل هذه الأعراض قد تظهر لدى الكثير من السيدات خلال فترة الحمل ودون أن تكون حاملة للطفرة .
ولا يكون التشخيص النهائي إلا من خلال الفحوصات الوراثية والتي تكشف عن الطفرة إذا وجدت وتحدد الجين المصاب .

• العلاج:
يتم تحديد العلاج من قبل الطبيب المعالج والذي يعتمد على نتائج الفحوصات الوراثية لكلا الزوجين .
وفى اغلب الحالات يتم إعطاء السيدة الحامل أقراص من أسبرين الأطفال وجرعات من حقن الهيبارين (LMWH) حيث يبدأ العلاج قبل الحمل ويستمر من 4-6 أسابيع بعد الولادة .وقد تم الحمل بشكل طبيعي لأكثر من 75% لسيدات تم تشخيص الطفرة لديهن واتبعن نظام العلاج المقرر لدى الأخصائي.
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 22-04-2010, 00:51
الصورة الرمزية دلع بنوته
دلع بنوته
غير متواجد
مسجل في الدورة الثانية لتعليم الفيزياء
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 1,945
افتراضي رد: ما هو تجلط الدم ( تخذر الدم ؟ و كيف يحدث ؟

أساسا بسبب :
1- سكون الدم في الأوعية الدموية .
2- الالتهابات البكتيرية أو الفيروسية .
3- تهتك جدران الأوعية الدموية .
4- زيادة نسبة تجلط الدم .
تكون عملية تخثر الدم هذه بسبب زيادة في كمية العوامل المساعدة لتجلط الدم والموجودة بسائل الدم ( رقم 7, 8, 10 .. ) وكذلك في زيادة مادة الثرومبين الوسيطة في تكوين مادة الفيبرين .
*مسببات تخثر الدم :
1- التدخين بشراهة
2- السمنة والسمنة المفرطة
3-التعرض السابق لحدوث جلطة في الأوعية الموية .4- فقر الدم الشديد والنزف.5-أمراض القلب.6-ارتفاع ضغط الدم .7- طول فترة الولادة عن المعدل الطبيعي وحدوث تمزقات بمجرى الولادة مع عدم الحركة بعد الولادة لفترة طويلة. 8- كمضاعفات بعد الولادة القيصرية وعمليات الحوض ( البروستاتا ). 9- التهاب النسيج المبطن للرحم ما بعد الولادة
في حالة تكون الجلطة سواءا ناتجة عن حدوث التهاب ( Thrombophlybitis) أوناتجة عن أسباب أخرى (Thrombophlybosis )فإن الدم المتجلط ( المتخثر ) تنفصل منه قطع متجلطة صغيرة تجوب مع الدم داخل الاوعية الموية وتسبب تلف ببعض أعضاء الجسم الحيوية مثل الرئة ( جلطة رئوية ) أو في المخ ( قد تتسبب في نقص الأكسجين في أجزاء بالمخ تؤدي إلى الشلل النصفي أو الغيبوبة
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 22-04-2010, 00:57
الصورة الرمزية دلع بنوته
دلع بنوته
غير متواجد
مسجل في الدورة الثانية لتعليم الفيزياء
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 1,945
افتراضي رد: ما هو تجلط الدم ( تخذر الدم ؟ و كيف يحدث ؟

مشاكل في تخثر الدم
1. بعض ألأشخاص يولدون وهم مصابون باضطراب

نزيف خلقي يؤدي إلى تدهور قدرتهم على تكوين خثرة دموية، وتكون أغلب هذه ألاضطرابات ألنزيفيه وراثية أو شائعة في العائلة، على غرار الهيموفيليا. وتشكل الهيموفيليا والأمراض المشابهة لها عبئا طبيا واقتصاديا ثقيلاً على كاهل المرضى والمجتمع بشكل عام.
2. بعض ألأشخاص يولدون وهم مصابون بمرض ترومبوفيليا،زيادة في تخثر الدم.

Thrombophilia – زيادة تخثر الدم
وأكثر حالات تخثر الدم الزائد انسداد الأوردة (ما يسمى بالأنكليزية – Deep Vein thrombosis اختصاره DVT) الى ظاهرتين: تكتل الدم في الأرجل، وممكن تتأزم الحالة حتى انفصال جزئ منها، وتنجرف الخثرة أو أكثر، مع الدم إلى الرئتين. تتكتل خثرات الدم عادة في شرايين الفخذ، الساق، أو الحوض بسبب خلل في مجرى الدم التي ناتجة من جلوس مستمر. انجراف خثرات الدم إلى الرئتين يؤدي إلى خطر الموت.

قد يصل طول خثرة الدم إلى 80 مم أو أكثر (أي بطول الأصبع)، وهذه هي إحدى العوارض التي تظهر بعد السفر حتى لو كان بعد السفر بأربع أسابيع، قد يتم تكتل الدم الزائد في الساقين خلال يومين أو أكثر، يؤثر على المشي مما يؤدي إلى صعوبة في ممارسة الرياضة.

أسباب زيادة (فرط) تخثر الدم:
هناك سببان رئيسيان لزيادة تخثر الدم، وقد يجتمع السببان في نفس الشخص أو قد يحدث احدهما بشكل منفصل عن أللآخر. فإما أن تكون هناك أسباب موروثة أو أسباب مكتسبة.

أ‌. الأسباب المكتسبة:
• العمليات الجراحية وخاصة في الركبة، والورك، وتجويف الحوض والبطن، أو أية عملية جراحية تحتاج لتخدير عام تطول مدته عن النصف ساعة.
• السمنة (BMI ما فوق 30)، وتعتبر السمنة عامل أساسي يشكل خطر الإصابة بتخثر الدم. بحيث أن أصحاب الوزن الزائد يستصعبون الجلوس لوقت طويل على كرسي الطائرة وتفرض عليهم قلة الحركة.

• السفر أو الجلوس لفترات طويلة دون تحريك الأرجل
كلما كان السفر طويلا أكثر، الجلوس المستمر وعدم الحركة قد يؤدي إلى تخثر الدم.خطورة ظاهرة تخثر الدم – DVT تكبر خاصة لدى المسافرين، حتى وان سافروا سفرًا قصيرًا بكثرة خلال شهر واحد، والظاهر أ، خلال السفر القصير يحدث تخثر بسيط بسبب الجلوس المستمر، دون أن تظهر علامات أو أوجاع التي تشير لحدوثه، بينما تتطور الخثرة وتتجمع وتكبر بعدة سفريات متتالية بخلال شهر واحد. ممكن أن نكتشف هذه الخثرات الصغيرة عن طريق الأشعة فوق السمعية يزداد خطر الإصابة، كلما زاد العمر. واحد من مئة ألف تحت جيل 20، مقابل واحد من خمسة ألاف فوق جيل 40، قد يصاب بتخثر الدم..

• التدخين هو أيضا عامل مساعد لحالة تخثر دم زائد، واستخدام علاج هرموني (مثل حبوب منع الحمل، وعلاج هرموني لجيل اليأس، أو بسبب مركب الاستروجين)، أو بعد علاج أو عملية في المستشفى، وانسداد الشرايين في حالات سابقة، أيضا قد يؤدي إلى تخثر الدم.

• الحمل
يكبر خطر الإصابة بتخثر الدم الزائد، عند النساء الحوامل، خاصة إذا كان معلوم لنا أن هناك تحيز لتخثر الدم الزائد الوراثي. وسببه الايستروجين – الهرمون ألأنثوي في الجسم (وظيفة هذا الهرمون أن يكتل الدم كي لا تصاب المرأة الحامل بنزيف أثناء الولادة)، وهذا هو السبب لمنع المرأة من السفر في أسبوعها 26.

تتعرض المرأة في الكثير من الأحيان للإصابة بجلطة الأوردة العميقة أثناء الحمل أو بعد الولادة، ومن هنا لا بد أن تقوم المرأة بملاحظة أية تغيرات في الساقين وعرض نفسها على طبيبها في الحال. وإذا أصيبت المرأة بالجلطة الوريدية أثناء الحمل، فيتم إعطاؤها دواء الهيبارين ولا يجوز إعطاء الحبوب المميعة نظرا لكونها تؤدي إلى تشوهات في جسم الجنين. وأما إذا أصيبت المرأة بالجلطة بعد الولادة، فبالإمكان علاجها كالشخص العادي. وتصاب بعض النساء بجلطات صامتة مميتة بعد الولادة بوقت قصير (في الأيام ألأربعة الأولى)، وسبب ذلك حدوث جلطة في أوردة الحوض أو الفخذ لا تعطي أعراض واضحة ولكنها تهاجر بعد فترة للرئة وتؤدي إلى انسداد مفاجئ في شريان الرئة الرئيسي مما يؤدي إلى الوفاة. ولا بد من التنويه هنا بضرورة إعطاء المرأة بعد الولادة مباشرة أدوية الهيبارين الحديثة clexane للوقاية من الجلطة وذلك لمدة عدة أيام إذا لم يوجد سبب يمنع من إعطائها.
الأبحاث دلت في السنوات الأخيرة إلى وجود علاقة بين تخثر الدم والإجهاض المتكرر، وواضح إن تخثر الدم يشكل خطرا على حياة الأم وجنينها، إذ أن تخثر الدم الزائد يمكن أن يسبب احد أربعة مخاطر:
- ولادة جنين بحجم اقل من الطبيعي وعدم نموه بشكل كاف.
- موت الجنين في رحم الأم.
- انفصال المشيمة عن جدار الرحم
- تسمم الحمل
اكتشاف التخثر في مرحلة مناسبة يمكنه إنقاذ الجنين والأم.
المرأة الحامل يجب أن تصرح للطبيب المعالج عن وجود حالة تخثر دم في عائلتها بحيث تشكل الوراثة عاملا مهما في اتخاذ سبل الوقاية. كما يهم الطبيب المعالج معرفة التاريخ الطبي للحامل خاصة في حال كانت هناك حالة تخثر زائد لديها في حمل سابق.

أ‌. الأسباب الموروثة:
هناك عدة أسباب مورثة تم اكتشافها قد تعرض الشخص المصاب أو الناقل لخطر الإصابة بالجلطات. هذه الأسباب تؤدي لخطر حدوث تخثر زائد في الدم (thrombophilia أهبة التخثر)، في الغالبية
العظمى من الحالات تكون الجلطات وريدية، سواء اقتصرت على الوريد نفسه أو انتقل جزء من الدم المتخثر إلى الرئة أو حصلت الجلطة في الأوعية الدموية الرئوية. وهناك نسبة قليلة من الحالات تكون فيها الجلطات في الشرايين فقط. وفي الغالبية العظمى تظهر هذه الجلطات للمرة الأولى إذا ما اقترن
السبب الموروث بأحد الأسباب المكتسبة المذكورة سابقا. وغالباً ما يزداد خطر التعرض لجلطات الوريدية عند الأشخاص الوارثين لفرط تخثر الدم مع تقادم السن.

العلامات التي من الممكن أن تؤدي لخطر الموت هي:
ضيق التنفس غير المفسر أي دون معرفة المسبب (غير ناتج عن ركض أو مشي)، أوجاع في الصدر أو إغماء، إذا شعرتوا بهذه العوارض اتجهوا فورا إلى قسم الطوارئ لإجراء الفحوصات اللازمة. وهناك يتم إجراء فحص أشعة فوق سمعية (ultrasound) للأرجل، وفحص سي تي (CT – computerized tomography) للرئتين. العلاج للوضعين يتم بدواء لسيولة الدم (كليكسان – حقنة) وتناول أقراص مختلفة عن طريق الفم لعدة أشهر أو حتى سنة، يتعلق بمدى تأزم الحالة وخطورتها. وبالطبع فان وجود مرض خطير كهذا يوجب الوقاية سواء بدواء كلكسان أو جوارب خاصة تمنع التخثر. وأفاد الأطباء أن هناك حالات ينصح بها باتخاذ الحيطة – كالسفر لساعات طويلة – إذ أنها تشكل تربة خصبة لتخثر الدم الزائد .

كي نمنع ظاهرة ال DVT يجب علينا:
ارتداء ملابس واسعة ومريحة للحركة كي لا تضغط على شرايين الدم في الجسم.
تحريك أجسامنا كل ساعتين تقريبا أو حتى تحريك الأرجل فقط كي نضمن جريان الدم في الشرايين بشكل صحيح.
CLEXAN – كليكسان : هو دواء الذي يحل مشكلة تخثر الدم الزائد أثناء الحمل وتتميز تركيبته الكيمائية بأنه يلائم النساء الحوامل بدون أي ضرر للجنين.
تحقن حقنة كليكسان في البطن، وهي غير مؤلمة، ويمكن للمريضة حقنها بنفسها دون مساعدة. المسافرين بشكل دائم ولديهم عدة عوامل تشكل خطر أللإصابة بظاهرة ال DVT ممكن أن يتوجهوا للاستشارة عند طبيب مختص لتخثر الدم، للحصول على توصية علاج إذا لزم الأمر.

في الاجتماع العالمي للأطباء في استراليا سنة 2005، وطُلِب من الأطباء أن يقرّوا، من منهم يستخدم حقنة كليكسان في سفرياتهم الطويلة. أغلب الأطباء المشتركين أقرّوا بأنهم فعلا يستخدمونها خلال سفرياتهم عامة.
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 22-04-2010, 01:16
الصورة الرمزية مهند الزهراني
مهند الزهراني
غير متواجد
مشرف منتدى الرياضيات
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
الدولة: السعودية - جدة
المشاركات: 1,603
افتراضي رد: ما هو تجلط الدم ( تخذر الدم ؟ و كيف يحدث ؟

جميل جدا يا اختي وجهد مبارك لكني للأسف اكره الاحياء كرهي للعمى

وكمان ذكرتيني بيوم درسنا التجلط وتحول الثرومبين الى بروثرومبين وبعدها الى فايبرين يااااااه بس الله يعيني عليها هالسنة

لكن ما اقول الا شكرا على المجهود الجميل :a_plain111:
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 22-04-2010, 01:17
الصورة الرمزية دلع بنوته
دلع بنوته
غير متواجد
مسجل في الدورة الثانية لتعليم الفيزياء
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 1,945
افتراضي رد: ما هو تجلط الدم ( تخذر الدم ؟ و كيف يحدث ؟

اكيفية حدوث التخثر
سواءا داخليا أو خارجيا



ن خاصية التجلط كما نعلم جميعا هي الوسيلة المثلى لحمايتنا من النزيف المتواصل, وهي الوسيلة كي نبدا عملية الترميم بسهولة....

لكن... ماهي عملية تجلط الدم؟



اذن...دعونا نتفق ان الجلطة تتكون من صفائح الدم, بالاضافة الى خيوط بروتين الفيبرين الشبكية...

هي عملية تكوين خيوط شبكية من الفبرين ليتمكن من الامساك باي خلية من خلايا الدم وحمايتها من الخروج خارج الجسم... وبعد عدة خطوات, يتم الحصول على جلطة الدم , وهي الشكل القاسي والمتماسك من الخلايا المشتبكة بخيوط الشبكة....
لكن.... كيف يحدث كل هذا....
ولكي اختصر على نفسي الكثير من الكلام..... دعوني اشارككم هذا المقطع..
[youtube]http://www.youtube.com/watch?v=QqUEjYMXBNw[/youtube]
.
لكن نحن بحاجة الى عوامل اخرى ضرورية لاتمام عملية التجلط... الكالسيوم, وعوامل التجلط clotting factors وسنتحدث عنهم بعد قليل...

ان الخلايا التي تبطن اوعيتنا الدموية لها ذكاء جيد, بحيث بمجرد ان تصاب بتمزق او ان تجرح تقوم باظهار برويتن على سطحها .. يسمى عامل النسيج tissue factor....
بمجرد ظهور هذا العامل النسيجي, يرتبط به عامل التجلط السابع.... وهو الذي تكون اساسا بعد عملية متتابعة متسلسلة, وهو يساعد الان في تنشيط عامل التجلط العاشر ...

بعدها, يبدا العامل العاشر بالعمل... ويذهب الى العامل الخامس لتنشيطه... ومن هنا يتم تنشيط العامل الثاني ايضا... ويبدأ العمل الحقيقي.... اذ من خلال هذا العامل الاخير, يتم تحويل الفيبرينوجين الى فيبرين....

مالفرق؟

الفيبرينوجين هو بروتين ذائب في الماء.... اما الفيربين فهو بروتين غير قابل للذوبان في الماء, وبالتالي سيتشكل على هيئة الياف وخيوط الشبطة التي سبق وان تحدثنا عنها....

*اذن.... بداية من عامل النسيج الذي اظهرته الخلايا المصابة , سنحصل بمساعدة عوامل التجلط على شبكة الفيبرين.... جميل..

وهنا... بعد عدة خطوات... يتم تفعيل صفائح الدم الحمراء لافراز مواد اخرى بامكانها المساعدة في عملية التجلط ايضا....

هناك الكثير لنعرفه عن تجلط الدم.... مارايكم بهذا المقطع
[youtube]http://www.youtube.com/watch?v=iimHPTU3Z_w&feature=related[/youtube]

*لصفائح الدموية لا تزال تسبح في مجرى الدم... مالذي سيجعلها تلتصق عند الجرح؟

ان الغشاء المبطن للاوعية الدموية يحتوي على كولاجين, حالما يحدث قطع او جرح في هذا الوعاء الدموي سيتعرض الكولاجين لمسرى الدم.... وهنا, سيلتقي بصفائح الدم platelets والتي ستقوم بالالتصاق بهذا الكولاجين وقتها, من خلال احدى المستقبلات, لكن هذا لن يكفي ايضا لجعل الصفائح الدموية تبقى مكانها, لذلك هناك مساعد للكولاجين, وهي عوامل الفان ولبراند van willebrand factor [vWF] هذا العامل يوجد اساسا في الخلايا المبطنة للاعوية الدموية ايضا, ويظهر عند حدوث طارئ.... يقوم بتثبيت الصفائح الدموية على الكولاجين كي لا تهرب....
مجرد التصاق الصفائح الدموية لا يعني ابدا انها اصبح منشطة ومستعدة للمساعدة, فهي لا تزال بحاجة الى وجود الفيبرين لاتمام عملية تنشيطها...
وبما ان الفيبرين جاهز من خلال تفعيل عوامل التجلط... فكل شيء اصبح جاهزا...... والصفائح الدموية مستعدة...
ستقوم الصفائح بافراز مجموعة من المواد الكيمائية المهمة لاتمام عملية التجلط, كما ان الصفيحة ستاخذ شكلا مناسبا لتكوين الجلطة وسد الجرح........
اذن.... من جديد... وجود الكولاجين وعامل فان ولبراند مهمين جدا في تثبيت الصفائح وتنشيطها....

هذه كل المعلومات التي لدي عن تخثر الدم
أرجوا أن تنال إعجابكم

أختكم

دلع
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 22-04-2010, 01:19
الصورة الرمزية دلع بنوته
دلع بنوته
غير متواجد
مسجل في الدورة الثانية لتعليم الفيزياء
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 1,945
افتراضي رد: ما هو تجلط الدم ( تخذر الدم ؟ و كيف يحدث ؟

أنا بعد ما أحب الأحياااااااااء نهائياااااااااااااااااا


و درس التخثر هذا ما حظرته خخخخخخخخخخ


أشكر مرورك أخي مهند
.......
للموضوع تكملة
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 22-04-2010, 01:21
الصورة الرمزية دلع بنوته
دلع بنوته
غير متواجد
مسجل في الدورة الثانية لتعليم الفيزياء
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 1,945
افتراضي رد: ما هو تجلط الدم ( تخذر الدم ؟ و كيف يحدث ؟

*لكن نحن بحاجة الى عوامل اخرى ضرورية لاتمام عملية التجلط... الكالسيوم, وعوامل التجلط clotting factors وسنتحدث عنهم بعد قليل...

ان الخلايا التي تبطن اوعيتنا الدموية لها ذكاء جيد, بحيث بمجرد ان تصاب بتمزق او ان تجرح تقوم باظهار برويتن على سطحها .. يسمى عامل النسيج tissue factor....
بمجرد ظهور هذا العامل النسيجي, يرتبط به عامل التجلط السابع.... وهو الذي تكون اساسا بعد عملية متتابعة متسلسلة, وهو يساعد الان في تنشيط عامل التجلط العاشر ...


*بعدها, يبدا العامل العاشر بالعمل... ويذهب الى العامل الخامس لتنشيطه... ومن هنا يتم تنشيط العامل الثاني ايضا... ويبدأ العمل الحقيقي.... اذ من خلال هذا العامل الاخير, يتم تحويل الفيبرينوجين الى فيبرين....

مالفرق؟

الفيبرينوجين هو بروتين ذائب في الماء.... اما الفيربين فهو بروتين غير قابل للذوبان في الماء, وبالتالي سيتشكل على هيئة الياف وخيوط الشبطة التي سبق وان تحدثنا عنها....

*اذن.... بداية من عامل النسيج الذي اظهرته الخلايا المصابة , سنحصل بمساعدة عوامل التجلط على شبكة الفيبرين.... جميل.

*وهنا... بعد عدة خطوات... يتم تفعيل صفائح الدم الحمراء لافراز مواد اخرى بامكانها المساعدة في عملية التجلط ايضا....

هناك الكثير لنعرفه عن تجلط الدم.... مارايكم بهذا المقطع
[youtube]http://www.youtube.com/watch?v=iimHPTU3Z_w&feature=related[/youtube]
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 22-04-2010, 01:23
الصورة الرمزية دلع بنوته
دلع بنوته
غير متواجد
مسجل في الدورة الثانية لتعليم الفيزياء
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 1,945
افتراضي رد: ما هو تجلط الدم ( تخذر الدم ؟ و كيف يحدث ؟

*لصفائح الدموية لا تزال تسبح في مجرى الدم... مالذي سيجعلها تلتصق عند الجرح؟

ان الغشاء المبطن للاوعية الدموية يحتوي على كولاجين, حالما يحدث قطع او جرح في هذا الوعاء الدموي سيتعرض الكولاجين لمسرى الدم.... وهنا, سيلتقي بصفائح الدم platelets والتي ستقوم بالالتصاق بهذا الكولاجين وقتها, من خلال احدى المستقبلات, لكن هذا لن يكفي ايضا لجعل الصفائح الدموية تبقى مكانها, لذلك هناك مساعد للكولاجين, وهي عوامل الفان ولبراند van willebrand factor [vWF] هذا العامل يوجد اساسا في الخلايا المبطنة للاعوية الدموية ايضا, ويظهر عند حدوث طارئ.... يقوم بتثبيت الصفائح الدموية على الكولاجين كي لا تهرب....
مجرد التصاق الصفائح الدموية لا يعني ابدا انها اصبح منشطة ومستعدة للمساعدة, فهي لا تزال بحاجة الى وجود الفيبرين لاتمام عملية تنشيطها...
وبما ان الفيبرين جاهز من خلال تفعيل عوامل التجلط... فكل شيء اصبح جاهزا...... والصفائح الدموية مستعدة...
ستقوم الصفائح بافراز مجموعة من المواد الكيمائية المهمة لاتمام عملية التجلط, كما ان الصفيحة ستاخذ شكلا مناسبا لتكوين الجلطة وسد الجرح........
اذن.... من جديد... وجود الكولاجين وعامل فان ولبراند مهمين جدا في تثبيت الصفائح وتنشيطها....


إنتهى الموضوع

رد مع اقتباس
  #10  
قديم 18-11-2017, 17:48
الصورة الرمزية داق الكيف
داق الكيف
غير متواجد
فيزيائي جـديد
 
تاريخ التسجيل: Nov 2017
المشاركات: 1
افتراضي

.~. موضوع مفيد .~.
.~. الله يجزاكي خير ما قصرتي .~.
رد مع اقتباس
اضافة رد

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع






الساعة الآن 16:40



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir