هذا الرغيف ــ على الطاولة ــ رغيفي . - ملتقى الفيزيائيين العرب
  #1  
قديم 19-06-2012, 04:13
الصورة الرمزية ربانة
ربانة
غير متواجد
مشرفة أقسام المنتديات الخاصة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2006
الدولة: المملكة العربية السعودية
المشاركات: 4,993
افتراضي هذا الرغيف ــ على الطاولة ــ رغيفي .

,





هذه غربتي , هذا اللون لوني و رغيفي ومنبري ,
هذا خوفي ونقمتي هذا الحرف حرفي !
هذا العطشُ عطشي , أبوح به !
, هذا ألمي هذا وجعي الذي في صدري ,أَضمده !
هذا الرقصُ رقصي ,أُنسقه !
وإن شئتَ هو مسبحتي ,وغفرانٌ من نفسي ,
أو هو شرشف صلاتيَّ الأبيض !
هذا هذا , الذي يقطر من يدي على أوراقي , ياسيدي ؛
ليس إلا دمي ,
أو لا بل ؛ شجةٌ في رأسي , من حجرٍ
قد رماه المجرمٌ الذي كان يطردني ؛ الممسك بأفراحي يخنقها,
هذا الذي تراه
حرفي
هذا حرفي
هذا حرفي
هذا أنا ومحبرتي
وقرطاس بين يدي ,
فلا تطلق حماماته
حتى تسمَع نواحاته!








بقلم/ أماني الغانمي

.

التعديل الأخير تم بواسطة ربانة ; 20-06-2012 الساعة 17:16
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 19-06-2012, 04:40
الصورة الرمزية ربانة
ربانة
غير متواجد
مشرفة أقسام المنتديات الخاصة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2006
الدولة: المملكة العربية السعودية
المشاركات: 4,993
افتراضي

,

/1/







أفيقي ,
يا حمامات الدوح ؛ليلاً
ففي سُوريَّا إستحال النهار ظلام
ولاصوت إلا للرصاص ,
أفيقي فأم الطفل تمنيه بأرجوزة تغنيها عن الحمام ,
أفيقي ليطمئن فينام !




.
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 19-06-2012, 05:43
الصورة الرمزية ربانة
ربانة
غير متواجد
مشرفة أقسام المنتديات الخاصة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2006
الدولة: المملكة العربية السعودية
المشاركات: 4,993
افتراضي

.






/2/


أ دمُنا رخيصٌ في سوريّا أم أنّ صمتنا سيد ثقيل لا ينطق , أم أننا عُتهٌ لا نفهم معنى أن نعيش !












.
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 19-06-2012, 05:48
الصورة الرمزية ربانة
ربانة
غير متواجد
مشرفة أقسام المنتديات الخاصة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2006
الدولة: المملكة العربية السعودية
المشاركات: 4,993
افتراضي

,





/3/


لا أحد يدرك أن هذه الخيوط المتشابكة والمضطربة خلف الباب ؛ من بكرة واحدة !




.
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 19-06-2012, 05:52
الصورة الرمزية ربانة
ربانة
غير متواجد
مشرفة أقسام المنتديات الخاصة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2006
الدولة: المملكة العربية السعودية
المشاركات: 4,993
افتراضي

.



/4/

إلى انتخابات مصر اصمتي , فالجنائز في سوريا لازالت تعبر !





.
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 19-06-2012, 15:58
الصورة الرمزية ربانة
ربانة
غير متواجد
مشرفة أقسام المنتديات الخاصة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2006
الدولة: المملكة العربية السعودية
المشاركات: 4,993
افتراضي

,



/4/




تاكد أن ألماسة خاتمك لم تلمع ؛
حتى مرتْ بخطٍ طويلٍ طويل
من الدهق والكسر والنحت والكشط
ثم الصقل .








.

.
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 19-06-2012, 22:33
الصورة الرمزية ربانة
ربانة
غير متواجد
مشرفة أقسام المنتديات الخاصة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2006
الدولة: المملكة العربية السعودية
المشاركات: 4,993
افتراضي

,






/5/

ياناس
قريباً ؛ سوريا ستلمع .








,
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 19-06-2012, 22:37
الصورة الرمزية ربانة
ربانة
غير متواجد
مشرفة أقسام المنتديات الخاصة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2006
الدولة: المملكة العربية السعودية
المشاركات: 4,993
افتراضي

.






/8/

من مواصفات حاكم الدولة الناهضة أن يعمل أكثر من أن يشتكي,
وأما مواطنها يشتكي أكثر من أن يعمل ,
وأن يتحليان كليهما بالصبر على بعضيهما .











.
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 20-06-2012, 03:22
الصورة الرمزية ربانة
ربانة
غير متواجد
مشرفة أقسام المنتديات الخاصة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2006
الدولة: المملكة العربية السعودية
المشاركات: 4,993
افتراضي

.







/9/
لو كان يُوكلُ لــ الأمهات دفن أبناءهن ,
لأصبحت البيوت مكتظة بأجهزة التجميد !






.
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 20-06-2012, 03:26
الصورة الرمزية ربانة
ربانة
غير متواجد
مشرفة أقسام المنتديات الخاصة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2006
الدولة: المملكة العربية السعودية
المشاركات: 4,993
افتراضي

.









/10/

لو كان هناك علاج للموت كم كان سيصبح ثمنه ؟!
أتوقع أن الأمهات سيبعن أحشائهن لو لزم الأمر لشراءه لأبناءهن الموتى !


















.
رد مع اقتباس
اضافة رد

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع






الساعة الآن 05:32



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir